دعم 6400 سيدة مصرية بـ8.9 مليون دولار.. تفاصيل برنامج “رابحة” التابع للأمم المتحدة



يعد برنامج التمكين الأقتصادى والإجتماعى للمرأة في مصر أحد أهم البرامج المشتركة لمنظمتي الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “يونيدو” وهيئة الأمم المتحدة للمرأة والذي يأتي إتساقا مع رؤية مصر 2030.


يأتي البرنامج تماشيا مع أهداف التنمية المستدامة، وتحديدا الهدف 16: السلام والعدالة والمؤسسات القوية، والهدف 17: عقد الشراكات لتحقيق الهدف، والهدف 5: المساواة بين الجنسين، والهدف 8: العمل اللائق والنمو الاقتصادي.


ووفق اليونيدو وهيئة الأمم المتحدة للمرأة يأتي البرنامج بتكلفة 8.9 مليون دولار ويتم تنفيذة لدعم 6300 سيدة  في 7 محافظات بني سويف والفيوم والمنيا والجيزة بالإضافة إلى 3 محافظات جارى اختيارها.


ويشمل الجزء الخاص بمنظمة اليونيدو فيما يتعلق بالبرنامج المشترك “التمكين الاقتصادي للمرأة من أجل النمو الشامل و المستدام في مصر” تقديم الدعم إلى 2300 امرأة من أجل توظيف إمكاناتهن الكاملة كرائدات أعمال أو صاحبات أعمال في المراحل المبكرة أو موظفات في سلاسل القيمة الثلاثة التي يتم التركيز عليها: التمور، النباتات الطبية والعطرية والحرف اليدوية، كما ستقوم بتنفيذ مجموعة من التدخلات متمثلة في تدريبات قائمة على الأدلة والبراهين التي تم الحصول عليها من خلال نتائج تقييمات سلاسل القيمة التي تراعي منظور النوع الاجتماعي والفوارق بين الجنسين.


حيث تقوم منظمة اليونيدو ببناء قدرات المؤسسات المحلية الحكومية وغير الحكومية لتقديم خدمات الدعم للمرأة بحيث تلبي احتياجاتها وتحدياتها.


كما تقوم منظمة اليونيدو بتقديم التدريبات الفنية متعددة المراحل فيما يتعلق بالأعمال والمشروعات لعدد 1100 من رائدات الأعمال فضلاً عن المشروعات والأعمال في مراحلها الأولى في إطار سلاسل القيمة الرئيسية النامية، ويغطي التدريب موضوعات مثل تطوير المنتج والابتكار والعلامات التجارية والتسويق، بالإضافة إلى استراتيجيات الترويج، بما في ذلك التسويق الإلكتروني والممارسات السليمة بيليا


وتعمل المنظمة على تدريب 1200 امرأة من الباحثات عن عمل على المهارات الفنية والقيادية لتمكينهن من العمل في مراحل إضافة القيمة فيما يتعلق بسلاسل القيمة المستهدفة، بالإضافة إلى توفير خدمات توفيق الوظائف لدعم توظيفهن.


ويهدف البرنامج الى تعزيز العمالة والعمل الحر في هذه المحافظات كما تواصل اليونيدو دعمها للمؤسسات لربط أنشطتها وخدماتها المقررة للمرأة بشركاء التنمية والجهات المانحة، بما يكفل توسيع نطاق الوصول إلى جميع السيدات الباحثات عن عمل وصاحبات المشاريع الطموحات.


وقام البرنامج بتعزيز قدرات المؤسسات المشاركة في دعم البرنامج خلال الربع الأول من عام 2022. وقد شمل ذلك تدريب مجموعة من الموظفين من الإدارة العليا والوسطى من خمس وزارات وهيئات حكومية مختلفة وهم وزارة التنمية المحلية ووزارة التعاون الدولي ووزارة التجارة والصناعة ووزارة الشباب والرياضة وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وتم تدريبهم على مختلف الموضوعات المتصلة بالتمكين الاقتصادي للمرأة.


وشملت موضوعات التدريب الأساليب المتعلقة بكيفية تعزيز المؤسسات لخدماتها التي تستهدف الباحثات عن عمل ورائدات الأعمال الطموحات على مستوى المحافظات، فضلا عن تعزيز الشراكات الاستراتيجية الشاملة لزيادة أرقام العمل الحر والتوظيف في المحافظات المستهدفة في إطار البرنامج.


حيث يتم تنفيذ البرنامج المشترك – التمكين الاقتصادي للمرأة من أجل النمو الشامل والمستدام “رابحة”- من خلال هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو)، بالشراكة مع المجلس القومي للمرأة ووزارة التجارة والصناعة وجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وبدعم من حكومة كندا، ممثلة في وزارة الشؤون الدولية.


Source link

About admin

Check Also

هبوط مبيعات المنازل القائمة في أمريكا إلى أدنى مستوى خلال عامين

الخميس 21 يوليو 2022 | 06:05 صباحاً مبيعات العقارات في أمريكا شهدت مبيعات المنازل القائمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *