الرعاية الصحية تعلن ختام المرحلة الثانية من حملة “كن بطلا وحارب الأمراض” فى بورسعيد



أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، عن ختام فعاليات المرحلة الثانية من حملة “كن بطلًا وحارب الأمراض”، والتي انطلقت بمحافظة بورسعيد، باعتبارها أول محافظات منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، وتناولت التوعية بطرق مبتكرة بسُبل الوقاية من الإصابة بـ “كوفيد 19 وأمراض الجهاز التنفسي”.


وأوضح بيان هيئة الرعاية الصحية، استهدفت الحملة طلاب المرحلة الابتدائية بـ 50 مدرسة، بمنطقة جنوب بورسعيد، ومنطقة بحر البقر التعليمية، إضافة إلى الأطفال المترددين على مركز طب أسرة الحي الإماراتي، ومركز شباب الحي الإماراتي، من نفس الفئة العمرية، بإجمالي 13500 طفل من طلاب المرحلة الابتدائية، شملتهم الحملة ضمن مرحلتيها الأولى والثانية.


واستكمل: تهدف حملة “كن بطلًا وحارب الأمراض” إلى رفع الوعي بين طلبة المدارس الابتدائية والأطفال في هذه الفئة العمرية عن سبل الوقاية من الأمراض المعدية وعلى رأسهم كوفيد 19، وكذلك التوعية باتباع العادات الصحية السليمة لمنع انتشار الجراثيم، وذلك من خلال الاستعانة بشخصيات كارتونية لتوعية الأطفال بأنماط الحياة الصحية السليمة للوقاية من الإصابة من الأمراض بطرق جذابة ومبتكرة.


وأضاف البيان، تم الاستعانة خلال الحملة بعدد من الشخصيات الكارتونية المحببة لدى الأطفال، على أن يتم استغلال هذه الشخصيات في أنشطة تفاعلية وفيديوهات تشرح الإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية بشكل مبسط للأطفال، فيما تم إعداد كتيبات تلوين بهذه الشخصيات لتشجيع الأطفال على اتباع نمط حياة صحي وسلوكيات سليمة من شأنها تعليم الأطفال سُبل وقايتهم من الأمراض، كما تم تدريب معلمي المدارس على طرق توعية أطفال المدارس بالإجراءات الوقائية من الأمراض المعدية.  


واستكمل البيان، ارتكزت محاور الحملة التوعوية على عدة موضوعات شملت طرق الوقاية من الإصابةبـ “كوفيد 19” وأمراض الجهاز التنفسي، سواء في المدرسة أو المنزل أو أثناء ممارسة الرياضة أو أثناء السفر أو أثناء التسوق أو بداخل دور العبادة، وكذلك التوعية بأهمية تناول الطعام الصحي المفيد، علاوة على أهمية النظافة الشخصية في تجنب الإصابة بأيٍ من الأمراض المعدية.


هذا وتجدر الإشارة، إلى أن حملة “كن بطلًا وحارب الأمراض” استهدفت أيضًا تدريب 150 مقدم خدمة صحية عبر المنصات الالكترونية، فضلًا عن تدريب 212 معلم، على الأساليب التوعوية للأطفال بالطرق الحديثة والمبتكرة، وذلك من خلال منصات تفاعلية، بما يسمح بالاستفادة من تبادل الخبرات الإيطالية في تدريب وتأهيل الكوادر البشرية، وحرصًا على استدامة التوعية يتم التنسيق مع مديرية التربية والتعليم لتدريب لتدريب باقي المعلمين المستهدفين من الحملة.


يأتي ذلك فى إطار استراتيجية هيئة الرعاية الصحية الهادفة فى أحد محاورها إلى تعظيم الشق الوقائي بالتوازي من الاهتمام بالجانب العلاجي ، من خلال برامج التوعية المجتمعية لتعليم النشء، ورفع الوعي الصحي للأطفال من خلال تثقيفهم بأنماط الحياة الصحية السليمة، وهو ما يتماشى مع جهود الدولة المصرية والمبادرات الصحية الرئاسية للاهتمام بالصحة العامة للمواطنين، وخاصة الأطفال والنشء في المدارس كأولوية أولى، لأنهم يمثلون المستقبل القادم للبلاد. 


 


 


Source link

About admin

Check Also

هبوط مبيعات المنازل القائمة في أمريكا إلى أدنى مستوى خلال عامين

الخميس 21 يوليو 2022 | 06:05 صباحاً مبيعات العقارات في أمريكا شهدت مبيعات المنازل القائمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *