برلمانيون: محافظة البحر الأحمر غنية بالموارد.. والصناعة أساس الاقتصاد



طالب النائب شحاتة أبو زيد، أمين سر لجنة الصناعة بمجلس النواب، تذليل كافة العقبات التى تواجه المستثمرين والمصنعين، وذلك من خلال بحث كافة المشاكل التى تواجه المستثمرين والمصنعين بالمناطق الصناعية، ولجلب مزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية.


 


واضاف ابوزيد خلال زيارة اللجنه الي الغردقة، ولقاء محافظ البحر الأحمر اللواء عمرو حنفي، بأن السياسة اصبحت هي التي تخدم الاقتصاد، ودعم الصناعة من أولويات الدولة المصرية في هذه المرحلة، وأنه لا مستقبل للصناعة بدون خطط وبرامج هادفه تستطيع أن تبني اقتصاد قوي قادر على مواجهه التحديات.


 


وطالب أمين سر الصناعة بتذليل العقبات للصناعة وللمستثمرين، خاصة أن التوجه الرئاسي يؤكد علي ضرورة توفير كل الإمكانيات لدعم القطاع الصناعي، لافتا بأن محافظة البحر الأحمر غنية بمواردها من مواد الخام والموقع الاستراتيجي، وغيرها من عوامل الجذب. 


 


وفى سياق متصل، أكد النائب عادل عامر، عضو اللجنة أن الصناعة قاطرة التنمية الحقيقة وبدونها لن تكون هناك تنمية على أرض الواقع، ومن ثم على جميع الوزارات المعنية بالقطاع التنسيق فيما بينها لسهولة استخراج التراخيص ورخص التشغيل.


 


وأشار عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، إلى أن عمل خريطة صناعية سيساهم بقوة فى دعم الصناعة الوطنية والمنتج المحلى على وجه التحديد، ومن ثم لابد من وضع جدول زمنى للخريطة الصناعية وتحديد كافة الصناعات سواء تلك التى يوجد بها طفرة أو غير الموجودة ونستورد منتجاتها على الرغم من وجود المادة الخام.


 


وفى ذات الصدد، قال النائب محمد موسى، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، إن وجود قانون مو للصناعة سيكون له دور كبير فى تسريع وتيرة استخراج ااتراخيص ورخص التشغيل وتوحيد جهات الاختصاص تلك التى تعد من أبرز المعوقات أمام المستثمرين والمصنعين. 


 


وتأتى الزيارة الميدانية في إطار الجهود التي تبذلها الدولة لدعم قطاع الصناعة، ويضم وفد اللجنه النائب معتز محمد محمود رئيس اللجنه ومحمد سعد عوض الله وكيل اللجنه وشحاته أبوزيد أمين سر اللجنة، والنواب محمد حمدي موسي وخالد القط وعادل عامر ومصطفي بدران.


 


 


 


Source link

About admin

Check Also

هبوط مبيعات المنازل القائمة في أمريكا إلى أدنى مستوى خلال عامين

الخميس 21 يوليو 2022 | 06:05 صباحاً مبيعات العقارات في أمريكا شهدت مبيعات المنازل القائمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *