المدير التنفيذى للقومى للحوكمة تبحث تعزيز التعاون مع مؤسسة هانس زايدل الألمانية



شريفة شريف: نهدف إلى دعم وتعزيز وتطوير نظم الحوكمة الرشيدة من أجل تحقيق التنافسية والتنمية المستدامة


 


التقت الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة الذراع التدريبي لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية برئيس مؤسسة هانس زايدل الألمانية لبحث سبل تعزيز أوجه التعاون المستقبلي.


 


وخلال اللقاء، استعرضت الدكتورة شريفة شريف لمحة عامة عن نشأة المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة منذ عام 1956 وحتى صدور قرار السيد رئيس مجلس الوزراء بإعادة تسمية المعهد باسم “المعهد القومي للحوكمة والتنمية المستدامة” وذلك لمواكبة أولويات الدولة المصرية في تنفيذ رؤية مصر 2030 والحد من الفساد وترسيخ ممارسات الحوكمة الرشيدة، موضحة أن رؤية المعهد تتمثل في دعم وتعزيز وتطوير نظم الحوكمة الرشيدة من أجل تحقيق التنافسية والتنمية المستدامة، كما تأتي رسالته في تعزيز وتطوير مكانة مصر في مجال الحوكمة والتنمية المستدامة من خلال تقديم الاستشارات والبحوث وبرامج التدريب التي تسعى وتؤكد على نشر ثقافة وقيم وممارسات الاستدامة وتفعيل آليات الحوكمة.


 


وأوضحت شريف أن المعهد يتبنى مجموعة من الأهداف الاستراتيجية تشمل دعم وتعزيز أداء مصر وتصنيفها العالمي في الحوكمة والقدرة التنافسية والتنمية المستدامة، وبناء القدرات في مجالات الحوكمة والتنافسية والتنمية المستدامة، ومراجعة وتقييم ومراقبة وإعداد التقارير عن ترتيب مصر في المؤشرات العالمية، وتعزيز ممارسات الحوكمة الرشيدة، بالإضافة إلى بناء قدرات المرأة وذوي الهمم وتمكينهم في كافة المجالات، وإجراء البحوث وتحليل البيانات والمسوحات والاستطلاعات، فضلًا عن إبرام الشراكات مع مراكز البحوث وبيوت الخبرة الوطنية والاقليمية والدولية، وتقديم الاستشارات لممارسات الحوكمة في القطاع العام والخاص.


 


وأشارت شريف إلى مبادرة “كن سفيرًا” التي تهدف إلى نشر فكر الاستدامة بين الشباب، ومبادرة “هي لمستقبل رقمي” التي تهدف إلى سد الفجوة الرقمية بين الجنسين، إلى جانب برنامج القيادات النسائية المصرية والذي يهدف إلى تمكين القيادات النسائية الواعدة وصقل خبراتهن في التعامل مع التحديات المعاصرة للعمل الحكومي، وتحسين أداء المرأة المؤسسي والمساهمة في دعم الأداء الحكومي من خلال التركيز على عدد من الموضوعات الأساسية ومعالجتها باستخدام منهج تدريبي متكامل يعزز المشاركة التفاعلية وتبادل الخبرات بين القيادات الحكومية المشاركة، موضحة أنه تم تدريب 3.873 سيدة من 12 محافظةـ وأنه من المستهدف تغطية باقي المحافظات خلال 2022. هذا بالإضافة إلى برنامج القيادات النسائية الأفريقية والذي تم من خلاله تدريب أكثر من 450 سيدة من القطاع الخاص والعام والمجتمع المدني على مستوى 45 دولة أفريقية.


 


وسلطت شريف الضوء على المنصات التعليمية للمعهد، والمتمثلة في منصة استدامة والتي تضم نحو 54 كورس تفاعلي، بالإضافة إلى منصة اتنجي على مستوى أفريقيا والتي تضم عدد كبير من البرامج التدريبية لعدد من المعاهد التدريبية تتاح مجانًا على مستوى أفريقيا، هذا فضلا عن شبكة التدريب لمعاهد الإدارة في أفريقيا “تنمية” التابعة للمعهد والتي تعد منصة فريدة من نوعها تربط جميع الدول الأفريقية من خلال معاهد التدريب والإدارة.


 


 


Source link

About admin

Check Also

هبوط مبيعات المنازل القائمة في أمريكا إلى أدنى مستوى خلال عامين

الخميس 21 يوليو 2022 | 06:05 صباحاً مبيعات العقارات في أمريكا شهدت مبيعات المنازل القائمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published.