«نايل للصحافة» توقع بروتوكول لإطلاق أول منصة إعلامية متخصصة للتشييد والبناء

حسن عبد العزيز: المنصة تساهم في فتح آفاق للتعاون بين مصر والدول العربية والأفريقية

الإعلامية دينا عبد الفتاح: المنصة تستكشف العطاءات والفرص الاستثمارية المتاحة بجميع الأسواق المجاورة

 

وقع الاتحاد الأفريقي لمنظمات مقاولي التشييد والبناء واتحاد المقاولين العرب وشركة نايل للصحافة والنشر بروتوكول تعاون لإطلاق أول منصة إعلامية متخصصة لطرح الفرص المتاحة بقطاعات التشييد والبناء داخل كافة الأسواق الأفريقية .

جاء ذلك على هامش فعاليات النسخة السابعة لملتقى بناة مصر والذي افتتحه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء صباح اليوم وذلك بمشاركة أكثر من 500 قيادة تنفيذية يمثلون كبريات شركات المقاولات والاستثمار العقاري والطاقة والمؤسسات المالية والبنكية وصناديق الاستثمار، لبحث مخططات التنمية الشاملة في القارة الأفريقية والمنطقة العربية وطرح خريطة المشروعات الكبرى، في ظل التداعيات الاقتصادية العالمية.
وشارك في مراسم التوقيع كل من علي فاخر السنافي رئيس اتحاد المقاولين العرب والعراقي ، والإعلامية دينا عبدالفتاح أمين عام ملتقى بناة مصر.

وبدوره أكد المهندس حسن عبدالعزيز رئيس الاتحاد الافريقي لمقاولي التشييد والبناء، أهمية المنصة لاستعراض التجربة التنموية التي نفذتها الدولة المصرية خلال الفترة الماضية داخل القطاع ، فضلاً عن فتح آفاق جديدة للتعاون العربي والافريقي .

ومن ناحيتها قالت الإعلامية دينا عبدالفتاح أمين عام ملتقى بناة مصر، إن المنصة ستكون أول منصة خدمية متخصصة تشمل كافة الأخبار الخاصة بقطاع التشييد والبناء سواء في مصر وكافة الدول الأفريقية والعربية ، مشيرة إلى أن المنصة ستشمل أيضا طرح كافة العطاءات والفرص الاستثمارية المتاحة بكافة الأسواق الأفريقية المجاورة.

أضافت أن الهدف الرئيسي وراء إطلاق تلك المنصة هو تعزيز التعاون المشترك بين كافة الدول العربية والافريقية، لتكون أداة فعالة للتواصل بين كافة الشركات العربية والإفريقية ، منوهة أنه من المقرر التواصل مع كافة الاتحادات الأفريقية لطرح كافة البيانات المطلوبة عبر المنصة خلال الفترة المقبلة.

ويستعرض الملتقى مخططات التنمية الشاملة بالمنطقة وخريطة المشروعات الكبرى وسط الأوضاع والاضطرابات العالمية والتحديات التي تشهدها الدول الناشئة، وفرص الشركات المصرية للمشاركة في مجالات تنمية البنية التحتية ومشروعات التشييد والبناء والطاقة والبنية التكنولوجية في ظل التحول الاقتصادي الحديث للدولة المصرية تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

كما تتطرق النسخة السابعة من الملتقى خطة مصر في التحول نحو البناء الأخضر والتنمية المستدامة لتحقيق أهداف استراتيجية 2030، والتى ترتبط بمعايير بيئية تضمن عدم التأثر السلبي على البيئة في مشروعاتها كافة والحد من كافة التأثيرات والإنبعاثات المرتبطة بتغير المناخ، ارتباطًا باستضافة مصر رسميًا لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ القادم COP 27، والمقرر إقامته بمدينة شرم الشيخ في نوفمبر 2022.

 


Source link

About admin

Check Also

بأعلي عائد .. مزايا وتفاصيل الشهادات الثلاثية الثابتة من بنك QNB

أعلن  بنك QNB الأهلي- مصر، عبر صفحته علي موقع التواصل الإجتماعي ” فيسبوك ” عن …

Leave a Reply

Your email address will not be published.