“أوقفوا الحرب”.. حشود ضخمة بشوارع لندن تندد بارتفاع الأسعار

تظاهر الآلاف في وسط لندن يوم السبت، احتجاجا على ارتفاع تكاليف المعيشة في بريطانيا.

وتدفقت حشود ضخمة إلى العاصمة البريطانية لمطالبة الحكومة ببذل مزيد من الجهد لمساعدة المواطنين الذين يواجهون ارتفاع نفقات المعيشة بسرعة أكبر من أجورهم. وتعرض رئيس الوزراء بوريس جونسون لانتقادات لتباطؤه في مواجهة أزمة غلاء المعيشة.

وتشهد بريطانيا ودول أوروبا ارتفاع التضخم، حيث أعاقت الحرب الروسية في أوكرانيا إمدادات الطاقة والمواد الغذائية الأساسية مثل القمح. وارتفعت الأسعار بالفعل قبل الحرب، حيث أدى التعافي الاقتصادي العالمي من جائحة كوفيد-19 إلى طلب قوي من المستهلكين.

وحمل المتظاهرون لافتات كتبت عليها رسائل مثل “أوقفوا الحرب … لا الرفاهية”. وأطلقوا صيحات الاستهجان عندما مروا أمام 10 داونينغ ستريت، مقر إقامة رئيس الوزراء، وفقا لمقاطع مسجلة مصورة نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي.

احتجاجات في لندن

احتجاجات في لندن

ويرى بن روبنسو ، الذي يعمل في جمعية خيرية للإسكان في حي بريكستون بجنوب لندن، أن الحكومة لا تدرك مدى سوء الأوضاع بالنسبة الفقراء.
وقال “يتوافد سكان على مكاتبنا ويختارون بين إطعام أطفالهم، لا أنفسهم، وبين سداد فواتير الإيجار والتدفئة. هذا ليس خيارا يجب أن يواجهه أي شخص في رابع أكبر اقتصاد في العالم”.

احتجاجات في لندن

احتجاجات في لندن

وقالت منظمة مؤتمر اتحاد العمال (تي يو سي)، وهي منظمة مظلية للنقابات العمالية، هي التي نظمت الاحتجاج، إن أبحاثها تشير إلى أن العمال خسروا فعليا ما يقرب من 20000 جنيه إسترليني (24450 دولارا) منذ عام 2008 لأن الأجور لم تواكب التضخم.

وتواجه حكومة جونسون ضغوطا قوية لبذل المزيد من الجهد لمساعدة البريطانيين الذين يعانون من ارتفاع أسعار الوقود والغذاء وفواتير الطاقة المحلية

وفي أحد الأمثلة على الأزمة المالية للأسر، قالت شركة بيانات إن متوسط تكلفة ملء سيارة عائلية أصبح يتجاوز 100 جنيه استرليني (125 دولارا).


Source link

About admin

Check Also

هبوط مبيعات المنازل القائمة في أمريكا إلى أدنى مستوى خلال عامين

الخميس 21 يوليو 2022 | 06:05 صباحاً مبيعات العقارات في أمريكا شهدت مبيعات المنازل القائمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *